آخر الاخبار

اِسطنبول الساحرة

اسطنبول.. 

مدينة البحار والبحيرات، مدينة التِباب والوديان والغابات،

مدينة الجوامع والقصور، القباب والمآذن والجسور، الكنائس والقبور، 

مدينة الحضارات القديمة والجديدة، مدينة الماضي، والحاضر، والمستقبل،

ملتقى الثقافات والشعوب والأعراق، ونقطة انتقال كل شيء إلى كل مكان! 

وجسر عبور بين العوالم المختلفة، وبوابة دخول الغرب من الشرق.

مدينة المقاهي والمطاعم، والمصانع والمعامل والتجارة، 

مدينة المأكولات والمشويات، والسميت والشاي، والحلويات والفواكه المجففة، 

مدينة الورود والأزهار، والقطط والكلاب والنوارس، 

مدينة مكتظة بكل شيء، مفعمة بالحياة، مشحونة بالعَجَب والدهشة، والجذب!!

المدينة الزرقاء والخضراء، البيضاء والصفراء، 

مدينة الفقراء والأثرياء، مدينة عالمية عريقة بكل ما تعنيه الكلمة، 

فيها أكثر من سبعين جنسية مختلفة، يسكنون فيها ويتملكون ويتكاثرون ويأخذون الجنسية، وليس لمجرد السياحة، 

أما السياحة ففيها كل أجناس البشرية، وأصناف البَرِية.

تجد في اسطنبول التركي والكردي والعربي، والشركسي والألباني والبوسني، والرومي والفارسي، والشرقي والغربي، 

تجد الروسي والكوري، والأفريقي والأوروبي والاسترالي، 

هي مدينة الألف وجه، والألف لون، 

فلا غرابة حينما قال نابليون عنها: “لو كانت الأرض دولة واحدة لكانت إسطنبول عاصمتها”

وأطلق عليها الأديب محمد المثيل: (مدينة الأربعين مدينة)، 

لأن فيها أربعين بلدية، متناثرة بين آسيا وأوروبا، في كل بلدية شَعبٌ مختلف، وتضاريس ونظام وشعور مختلف!!

حينما تسير في شوارعها، 

وتتنقل بين أحيائها تدهشك نظافة وجمال مساجدها وجوامعها ومرافقها، 

وتسحرك هيبة قبابها، وكثرة مآذنها، وروعة زخارفها، وعلو أسقفها، 

ويشدك جمال تنوعها، وجلال تداخل حضاراتها، وتَعانُق ثقافاتها، وانسجام ألونها، وانسياب مناظرها، 

وتأسرك مقامات أصوات مؤذنيها، وتستجيش دموعك تلاوات أئمتها، ومشاهد خشوع المصلين، وجموع المخبتين.

شتاؤها ليس بالقاسي لولا ما ينتابها من رياح، وصيفها ليس بالمحرق لولا ما يحيطها من الرطوبة، 

تزينها الثلوج، ويغمرها المطر، وتعصف بها الريح، ويهزها الزلزال، ويعانقها السحاب، 

وتحتضنها الشمس، ويداعبها القمر، 

وحينما تهُب نسائم بحارها، وروائح ورودها، وحفيف ظلال أشجارها، 

تنقلك دائمًا إلى إحساس العظمة وشعور التمسك بمدينة قلّ نظيرها..

تشتم في أزقتها عبق التاريخ، وتستمع أنغام الحزن والحب والسعادة والكفاح،

تكتشف كل يوم شيئًا جديدًا؛ قصرًا وجامعًا.. مرسى وساحلًا.. جامعة ومشفى.. 

مركز تسوق وسوقًا.. حديقة.. منتزهًا.. ساحلًا.. متحفًا.. مكتبة.. تلةً ومطلًا.. بحيرة وجدولًا..  

لن يكفي عمرك لتتعرف على كل تفاصيلها العجيبة!!

إنها مدينة العجائب والغرائب والصور المتنوعة، 

وهي مهوى الخطاطين والفنانين، والشعراء والمفكرين، 

تلتقي فيها بأكابر العلماء والمفكرين، والكتاب والشعراء، والمبدعين، والساسة والمتقاعدين، 

مدينة يمر عليها كل مشهور، ويهفو إليها كل إنسان!!

تشرق الشمس بسحرها على هذه المدينة لتكشف لك كل يوم ألف حكاية كفاح، 

وقصة حب ونجاح، 

وتغرب في مشهد يأخذك كل مأخذ إلى عالم التأمل فيما وراء الصورة والمحسوس..

فلا تملك إلا أن تهتف في إخبات مندفعًا متدفقًا: سبحانك اللهم وبحمدك يا واهب الحياة.

صديقنا العزيز.. زرنا في اسطنبول الساحرة لنسعد سويًّا

تواصل معنا

الايميل

[email protected]

الجوال

+905522306000

الرقم الموحد

+902124306000

house

اشترك بالقائمة البريدية

للاطلاع على أحدث العروض العقارية

اِسألنا.. مع الذكاء الاصطناعي